كلمة سمو الأميرة ثروت الحسن المعظمة

نستهدف في كليتنا بصفتها معهداً للتعليم العالي المتوسط, تربية الشابات من العائلات المحرومة ماليا ومساعدتهن على تحصيل مهارات تساعدهن في الحصول على الوسائل التي تمكنهن من تحقيق عيش كريم 

 أٌسست جمعية الشابات المسلمات عام 1972 برعاية كريمة من صاحبة السمو الملكي الاميرة ثروت الحسن، وسجلت في وزارة التنمية الاجتماعية برقم 62 كجمعيه غير ربحية تهدف الى خدمة المجتمع الاردني بمشاريع تربوية.

جدت الجمعية منذ نشأتها لأن تجد وسائل وأساليب لتحقيق رسالتها مركزة اهتمامها على الحاجات التربوية للطفل الاردني والشابات الاردنيات الطموحات.  وقد اصبح بمكنة الجمعية، وعلى مراحل، الاستجابة لتلك الحاجات بتقديمها لكل من الطفل والشابات فرصا تربوية كانت في حينها تعد جديدة ومبتكرة.


ويتوجيه من سمو الاميرة ثروت وبمساعدة من الوزراء المتعاقبين والمنظمات التربوية الخارجية استطاعت الجمعية توفير مؤسستين رئيسيتين: مركز التربية الخاصة في عام 1974 الذي يهدف الى خدمة حاجات صغار الطلبة من ذوي الاعاقات العقلية، وكلية الاميرة ثروت في عام 1980 لتقوم على تربية الطالبات اللواتي ينحدرن من أسر معوزة ماليا لقاء رسوم محدودة ويقوم الى جانب الكلية وفي رحابها وقسم من أقسامها المركز الوطني لصعوبات التعلم الذي افتتح في عام 1995 لخدمة المتعلمين من ذوي صعوبات التعلم.

كلية الأميرة ثروت

في عام 1980 وانطلاقاً من السياسة التربوية التي تأخذ بها جمعية الشابات المسلمات في الأردن، تأسست بتوجيه كريم من صاحبة السمو الملكي الأميرة ثروت الحسن رئيسة الجمعية، وبدعم مادي وفني من الحكومة الألمانية كلية الأميرة ثروت لتكون الكلية غير الربحية الوحيدة في عمان، ولتسهم في حمل عبء تزويد الفتيات من الاسر ذات الدخل المحدود لتحقيق فرصة عيش كريم مستقل، واعدادهن إعداداً مميزاً لتسلم مهن ووظائف تتصل بخدمة المجتمع وتعكس الطموحات التنموية للأردن.

Programmes

المركز الوطني لصعوبات التعلم

صعوبات التعلم هو مفهوم عام ينطوي على مجموعة غير متجانسة من الاضطرابات تتجلى على شكل صعوبات كبيرة في الحصول على مهارات الاستماع والتحدث والقراءة والكتابة و المنطق والرياضيات